رياضة

لقجع: الملك وراء تطوير البُنى التحتية الرياضية بالمغرب

أكد رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، فوزي لقجع، أن الرسالة الملكية الموجهة للمناظرة الوطنية حول الرياضة بالصخيرات سنة 2008 شكّلت نقطة الانطلاق لتطوير البنية التحتية الرياضية في المملكة، خاصة كرة القدم، مستعرضا بالمناسبة ورش مواكبة تحوّل الأندية الى شركات، خلال تقديم لمحة شاملة عن تنظيم كرة القدم المغربية أمام وفد من الاتحاد الدولي لكرة القدم تترأسه فاطمة سامورا، الأمين العام للـ”فيفا”، يوم أمس الإثنين.

وأكد لقجع في معرض حديثه أن الاستراتيجية الوطنية لتطوير كرة القدم كانت وفية لإطارها المرجعي، المتمثل في الحكامة، التكوين، والبنية التحتية، مضيفا أنه تم إنشاء عصب مختلفة في هذا الباب، وهي بطولة كرة القدم للمحترفين، وبطولة كرة القدم للهواة، وبطولة كرة القدم للسيدات، وبطولة كرة القدم المتنوعة، بالإضافة إلى إعادة هيكلة البطولات الجهوية، مبرزا أن بطولة وطنية لكرة القدم الشاطئية ستنطلق في شتنبر المقبل بمشاركة 12 ناديا.

وشدد رئيس جامعة الكرة على أن إفريقيا “في حاجة إلى اهتمام خاص في مجال تطوير كرة القدم على جميع المستويات”، مبرزا أن “الاهتمام ينصب أكثر على المباريات والنتائج واللاعبين، لكننا ننسى الجوانب الهيكلية لتطوير كرة القدم، المتمثلة في البنية التحتية “.

وكان وفد الـ”فيفا”، الذي ترأسه فاطمة سامورا، قد زار المباني الملحقة المختلفة لمركب محمد السادس لكرة القدم، يوم أمس الإثنين، حيث قدمت له شروحات إضافية حول هذه البنية التحتية الكبيرة، وأبدى الأمين العام للـ”فيفا” انبهاره الشديد بها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *