جهويات

مجلس المستشارين ينظم ندوة حول الجهوية المتقدمة

ينظم مجلس المستشارين بعد غد الخميس بالداخلة ندوة جهوية موضوعاتية حول “الجهوية المتقدمة ورهانات التنمية الترابية المندمجة:جهة الداخلة وادي-الذهب نموذجا”.

وذكر بلاغ لمجلس المستشارين أن هذه الندوة الثالثة من نوعها والتي تنظم بشراكة مع جهة الداخلة-وادي الذهب، تندرج ضمن الأعمال التحضيرية لعقد الدورة الخامسة للملتقى البرلماني السنوي للجهات في غضون السنة الجارية، كما تأتي في سياق الانفتاح المتواصل للمجلس على انشغالات وتطلعات مختلف جهات المملكة، وعمله الدؤوب لتجسيد هويته الدستورية كامتداد برلماني للجهات.

وأوضح البلاغ أن اختيار موضوع “التنمية الترابية المندمجة” محورا لهذه الندوة الجهوية يعكس الحرص على تحقيق الالتقائية المتوخاة وضمان النجاعة المطلوبة لأوراش عمل مجلس المستشارين ذات الصلة بالجهوية المتقدمة والتي يتصدرها هذا العام تشكيل “مجموعة عمل موضوعاتية مؤقتة” أسندت إليها مهمة إعداد دراسة حول “مناخ الأعمال والتنمية الجهوية”.

وأضاف المصدر ذاته أنه وقع الاختيار على جهة الداخلة واد-الذهب لمقاربة هذا الموضوع من مختلف الزوايا، انطلاقا من الإرادة والطموح الراسخين المعبر عنهما مركزيا وجهويا في أن تشكل هذه الجهة قطبا اقتصاديا قاريا، يربط المملكة المغربية بعمقها الإفريقي وبأوروبا وأمريكا، خاصة وأنها تحتل موقعا استراتيجيا وتزخر بالعديد من الإمكانات التي تمكنها من تحقيق تنمية مندمجة ومستدامة، وتحسين جاذبية مجالها الترابي، وتقوية تنافسيتها الاقتصادية.

وسيسعى المشاركون في هذه الندوة إلى إجراء تقييم موضوعي للبرنامج التنموي المندمج لجهة الداخلة-وادي الذهب، الذي يستمد أهدافه ومراميه من النموذج التنموي الجديد للأقاليم الجنوبية، والوقوف على مدى إسهامه في الجاذبية الاستثمارية للجهة وخلق فرص هامة للاستثمار الوطني والأجنبي، وإلى أي حد أسهم صدور الميثاق الوطني للاتمركز الإداري سنة 2018، واعتماد “الإطار التوجيهي للاختصاصات”، المنبثق عن المناظرة الوطنية الأولى للجهوية المتقدمة المنعقدة بأكادير شهر دجنبر 2019، في بلورة سياسة تنموية جهوية مندمجة بجهة الداخلة-وادي الذهب، فضلا عن الوقوف على الدوري المحوري للمكون الثقافي المحلي لجهة الداخلة-وادي الذهب في تعزيز مسلسل التنمية الجهوية.

ولتسليط الضوء على التحديات والرهانات ذات الصلة بمفهوم “الذكاء الترابي” كآلية لتحقيق فهم أفضل للمجال الترابي الجهوي وتعزيز تنافسيته الوطنية والدولية، ستتوزع أشغال هذه الندوة الموضوعاتية الجهوية على ثلاث محاور رئيسية تهم “ممارسة الاختصاصات الذاتية والمشتركة في مجال التنمية الاقتصادية: تحسين جاذبية المجال الترابي وتقوية التنافسية نموذجا”، و “اللاتمركز الإداري بجهة الداخلة-وادي الذهب: دعامة أساسية لتحقيق تنمية جهوية مندمجة”، و”الشأن الثقافي المحلي: أية ممارسة على ضوء الذاتي والمشترك”.

اشترك الآن في القائمة البريدية لموقع مدار21 لمعرفة جديد الاخبار

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *