منوعات

الإسبان يباركون حيواناتهم في “عيد القديس أنتوني”

يحمل الإسبان في عيد القديس أنتوني من كل عام، حيواناتهم الأليفة إلى الكنائس لمباركتها وحمايتها وفقا للمذهب الكاثوليكي المسيحي.

وفي بلدة تورفيثكون بغرناطة بمنطقة الأندلس، حمل السكان حيواناتهم الأليفة من قطط وكلاب ودجاج وديكة وطيور إلى الكنيسة من أجل تقديسها بعد قداس أقيم بمناسبة هذا اليوم.

وفي حديث للأناضول، قال مانويل رودريغيز أحد سكان البلدة، إنه يأتي كل عام بأحد حيواناته إلى الكنيسة من أجل تقديسه.

وتابع: “العام الماضي جلبت معي أرنبا، وفي العام الحالي ديك. هذا اليوم مهم لنا ولمحبي الحيوانات”.

ويشهد عيد القديس أنتوني في إسبانيا فعاليات كثيرة أخرى معنية بالحيوانات.

اشترك الآن في القائمة البريدية لموقع مدار21 لمعرفة جديد الاخبار

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *