جالية

ستراسبورغ.. تكريم فاعلين من المجتمع المدني الفرنسي- المغربي

نظمت القنصلية العامة للمملكة بستراسبورغ، أمس الأربعاء، فعالية لتكريم فاعلين من المجتمع المدني الفرنسي- المغربي، وذلك بمناسبة تخليد الذكرى الـ 79 لتقديم وثيقة المطالبة بالاستقلال.

وبهذه المناسبة، تم تنظيم النسخة الثانية من حفل (Trophées-Actions)، وهي مبادرة تهدف إلى تكريم فاعلي المجتمع المدني وأفراد الجالية المغربية في منطقة الشرق الفرنسية، الذين بادرو إلى إطلاق مبادرات متميزة في مختلف المجالات وعلى مختلف المستويات.

وذكر بلاغ للتمثيلية القنصلية أن هذه التظاهرة، التي تخلد ملحمة مجيدة من تاريخ المملكة وأحد تجسيدات الوطنية والولاء، جمعت حوالي خمسين فردا من الجالية المغربية وممثلين عن النسيج الجمعوي.

وأضاف المصدر ذاته أن ذكرى 11 يناير تشكل مناسبة لتذكير أفراد الجالية المغربية بالتضحيات الجسيمة التي قدمها العرش العلوي المجيد ورجال ونساء الحركة الوطنية من أجل تحرير البلاد والحفاظ على الوحدة الوطنية والترابية للمغرب.

وبعد أن استحضر روح التفاني والانتماء والوطنية والتشبث بالعرش العلوي المجيد، التي لطالما شكلت قيما يتشبع بها المغاربة في الداخل والخارج، أشاد القنصل العام ادريس القيسي، بارتباط الجالية المغربية القوي بوطنها وتعبئتها المستمرة للدفاع عن مصالح المغرب وقضيته الوطنية.

اشترك الآن في القائمة البريدية لموقع مدار21 لمعرفة جديد الاخبار

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *