بيئة

ثلاث مؤسسات تقفل اكتتابا في عملية للأصول بقيمة 1.579 مليار درهم

شرع كل من المكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب، و”مغرب للتسنيد”،و”سي دي جي كابيتال”، يوم الاثنين 14 نونبر، في تأسيس “إف تي إنيرجيا”، وهو صندوق توظيف جماعي للتسنيد مخصص لاقتناء أصول في ملكية المكتب والمتمثلة في ديون تجارية موجودة أو مستقبلية تجاه العملاء ذوي الحسابات الكبرى.

وأوضح بلاغ مشترك للمؤسسات الثلاثة، أنه “يتم تمويل هذا الاقتناء من حصيلة إصدار سندات الصندوق المخصصة للمستثمرين المؤهلين بموجب القانون المغربي بقيمة إجمالية قدرها 1579 مليون درهم على مدى ثلاث سنوات بمعدل 3.15٪ بالنسبة لمدة الفائدة الأولى”.

وتعد هذه العملية السادسة من نوعها التي يباشرها المكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب – قطاع الكهرباء والتي يتم توكيلها إلى “مغرب للتسنيد” بصفتها مؤسسة تدير برنامج التسنيد و”سي دي جي كابيتال” كوسيط مالي مسؤول عن توظيف سندات الصندوق.

وبهذه المناسبة، يضيف البلاغ، ترأس عبد الرحيم الحافظي، المدير العام للمكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب، لقاء بمدينة الدار البيضاء بحضور خالد سفير، المدير العام لصندوق الإيداع والتدبير، وحميد التوفيقي، المتصرف والمدير العام لـ “سي دي جي كابيتال”، وهدى شفيل، المديرة العامة لمغرب للتسنيد.

وستمكن هذه العملية الجديدة المكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب من تمويل احتياجاته من رأس المال المتداول في ظل الظرفية الراهنة التي تطبعها توترات شديدة في الأسواق العالمية للمواد الأولية المخصصة لإنتاج الكهرباء.

وتتسم هذه العملية الجديدة بعدة مستجدات من حيث هيكلة الصندوق من أجل الاستجابة لتطلعات المستثمرين وكذا المكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب. يذكر منها على الخصوص، اعتبار مدة 3 سنوات لصندوق التسنيد وتحديد خصائص السندات المصدرة بشكل يمكن من مراجعة معدل الفائدة كل 3 أشهر مع احترام حد أدنى وذلك للحد من تأثير تقلبات أسعار الفائدة.

وخلص البلاغ إلى أن هذه العملية تأتي لتعزز التزام المكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب بمواصلة الجهود، بالرغم من الظرفية الصعبة، من أجل مواجهة التحديات وتحقيق الأهداف المسطرة وبالخصوص تلك المتعلقة بتحسين الأداء على المستوى المالي.

اشترك الآن في القائمة البريدية لموقع مدار21 لمعرفة جديد الاخبار

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.