من مصادرنا

الحكومة تتجاهل النقابة المغربية للتعليم العالي

علمت “مدار21″ من مصادر جيدة الاطلاع، أن الحكومة تجاهلت النقابة المغربية للتعليم العالي، بعدما كان رئيس الحكومة عزيز أخنوش عقد مطلع الأسبوع الجاري لقاء مع النقابة الوطنية للتعليم العالي بحضور ميراوي ولقجع، وهو الاجتماع الذي خصص لمناقشة الخطوط العريضة للنظام الأساسي المرتقب.

وكشف مصدر نقابي للجريدة، أنه في الوقت الذي دُعيت فيه النقابة المغربية للتعليم العالي والبحث العلمي للاجتماع برئيس الحكومة يوم 05 أكتوبر 2022، استدراكا لاجتماع يوم 26 شتنبر 2022 المؤجل، فوجئت ممثلو النقابة المغربية للتعليم العالي والبحث العلمي، بعدم تحديد توقيت هذا الاجتماع، مما قد يفهم منه تراجعا دون سابق إشعار”.

وأكد مصدر من النقابة المغربية للتعليم العالي والبحث العلمي، أن نقابته ترفض هذا “التلكؤ” وتدعو في المقابل رئيس الحكومة عزيز أخنوش إلى الالتزام المحدد ضمانا للمصداقية، وتفعيلا لعلاقة الشراكة بين رئاسة الحكومة وبين الفاعلين الاجتماعيين.

هذا، وترأس عزيز أخنوش رئيس الحكومة، الاثنين 3 أكتوبر 2022، اجتماعا ثنائيا بين وفد حكومي ضم كل من وزير التعليم العالي والبحث العلمي والابتكار والوزير المنتدب لدى وزيرة الاقتصاد والمالية المكلف بالميزانية والكاتب العام للوزارة التعليم العالي، وبعض الموظفين السامين وبين وفد عن المكتب الوطني للنقابة الوطنية للتعليم العالي.

و أكد أخنوش، عزم حكومته على الإصلاح الجذري لمنظومة التعليم العالي والبحث العلمي في شموليته، مبديا استعداد الحكومة للتعاطي الجدي مع جملة من الاختلالات التي تعيشها المنظومة، من أجل تطوير وتحديث هذا القطاع الاستراتيجي، وإعادة بناء الثقة بين الفاعلين.

اشترك الآن في القائمة البريدية لموقع مدار21 لمعرفة جديد الاخبار

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *