أمن وعدالة

“الأنتربول” المغربي يلقي القبض على 62 مطلوبا للعدالة بالخارج

عمّم المكتب المركزي الوطني (مكتب أنتربول) 42 أمرا دوليا بإلقاء القبض تكللت بتوقيف 62 شخصا بالخارج كانوا يشكلون موضوع بحث من طرف السلطات القضائية المغربية، كما تم تنفيذ 26 إنابة قضائية دولية خلال النصف الأول من السنة الجارية.

وكشفت المديرية العامة للأمن الوطني، ضمن حصيلة النصف الأول من سنة 2022، أن المكتب المركزي الوطني “الأنتربول”، نشر 1851 مذكرة بحث في قواعد بيانات الأشخاص المبحوث عنهم على الصعيد الوطني استجابة للأوامر الدولية بإلقاء القبض الصادر عن مكاتب أنتربول في الدول الأجنبية.

وخلال نفس الفترة، نشر مكتب الاتصال العربي الذي يشتغل بالتنسيق مع الأمانة العامة لمجلس وزراء الداخلية العرب، 271 إذاعة بحث و185 طلب إيقاف البحث، فضلا عن معالجة 29 طلبات معلومات صادرة عن شعب الاتصال في الدول العربية.

وفي الشق المرتبط، بالتعاون الأمني الدولي لمكافحة الجريمة العابرة للحدود الوطنية، واصلت مديرية الأمن تعزيز أشكال التنسيق العملياتي والتعاون في مجال المساعدة التقنية مع شركائها الإقليميين والدوليين، بهدف حرمان شبكات الإجرام المنظم والمجموعات الإرهابية من كل ملاذ آمن أو قواعد خلفية أو موارد للتمويل والتجنيد والاستقطاب.

وعلى هذا الأساس، أبرمت مديرية الأمن ،خلال النصف الأول من السنة الجارية اتفاق حسن النوايا مع شرطة الأراضي المنخفضة، وعززت مستوى ومجالات التنسيق مع الشرطة الاتحادية الألمانية، إلى جانب تدعيم التعاون الثنائي والشراكة الأمنية مع إسبانيا ومختلف الدول الصديقة والشقيقة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.