سياسة

“CAF” يُطالب بوضع برنامج تكوين يبسط الإجراءات للمستخدمين

أوصت لجنة التدقيق للاتحاد الافريقي لكرة القدم (CAF)، إدارتها بالتأكد من تحيين كل الإجراءات التي تحكم أنشطة المؤسسة ووضع برنامج تكوين حتى يتعرف المستخدمون على قواعد تدبيرها.

وتتعلق هذه الإجراءات التي تحكم أنشطة المؤسسة ويتابعها السجلماسي عن قرب، إلى جانب تنفيذ التوصيات الصادرة عن اللجنة، خاصة إحداث هيئة للمراقبة الداخلية، ووضع خارطة للمخاطر، وتحديد وضعية المطابقة داخل الاتحاد الافريقي لكرة القدم، بميزانية التسيير والاستثمار، والمشتريات والتموين، وتدبير الموارد البشرية، والخزينة والعمليات المالية.

وأكدت اللجنة في اجتماع عقدته يوم الإثنين 20 يونيو 2022، تحت رئاسة طارق السجلماسي رئيس لجنة التدقيق والمطابقة للاتحاد الأفريقي لكرة القدم (CAF) ورئيس لجنة حكامة الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، على توحيد حصر البيانات المالية من طرف كل الجامعات الأعضاء باعتبار يوم 30 يونيو كتاريخ لختم السنة المحاسبية.

وشكل هذا الاجتماع حسب بيان اللجنة، فرصة لاستعراض التقدم الذي أحرز في تنفيذ توصيات لجنة التدقيق والمطابقة، وتقديم تقرير الافتحاص الداخلي وخريطة الطريق بالإضافة إلى تقارير المدققين الخارجيين والبيانات المالية.

وأشارت اللجنة، إلى أنها تلعب دورا حاسما في الاتحاد الافريقي لكرة القدم، يكمن هدفها الرئيسي في تتبع ومراقبة احترام مبادئ حسن الحكامة والمطابقة داخل الاتحاد، وكما أنها تصادق على الحسابات التي تم الإشهاد عليها من قبل مراقبي الحسابات وفحصها من طرف لجنة المالية التي يرأسها فوزي لقجع، رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم.

وفي ختام الاجتماع، اقترح السجلماسي، رئيس لجنة التدقيق، عقد اجتماعات لجنة التدقيق والمطابقة مرة كل ثلاثة أشهر من أجل ضمان تتبع ومراقبة منتظمين لمبادئ الحكامة الجيدة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.