دولي

بريطانيا تعلّق رحلاتها مع 6 دول إفريقية بسبب المتحوّرة المقلقة

أعلنت بريطانيا، أمس الخميس، أنّها ستمنع المسافرين من ست دول إفريقية من دخول أراضيها بسبب نسخة متحورة جديدة من فيروس كورونا رصدتها جنوب إفريقيا ويرجّح أنّها أكثر عدوى من سابقاتها.

وقال وزير الصحّة البريطاني، ساجد جاويد، إن قرار الحظر سيشمل كل الرحلات الجوية الآتية من الدول الست، وهي جنوب إفريقيا وناميبيا وليسوتو وإيسواتيني وزيمبابوي وبوتسوانا، وذلك اعتبارا من ظهر اليوم الجمعة.

وأضاف أن “المؤشّرات الأولية التي لدينا عن هذه المتحوّرة تشير إلى أنّها قد تكون أكثر قابلية للانتقال من المتحورة دلتا وأن اللقاحات التي لدينا حاليا قد تكون أقل فعالية” في منع الإصابة بها.

ولفت الوزير إلى أن العلماء البريطانيين “قلقون للغاية” من هذه النسخة الجديدة المتحوّرة التي حملتها جنوب إفريقيا المسؤولية عن الزيادة الأخيرة في أعداد الإصابات بالفيروس في البلاد. ورصدت هذه المتحوّرة أيضا لدى مسافرين من بوتسوانا وهونغ كونغ.

لكن جاويد طمأن إلى أنّه حتى الساعة لم تسجّل أي إصابة بهذه المتحورة في بريطانيا/، وقال “سنطلب من كل شخص يصل من إحدى هذه الدول اعتبارا من الساعة الرابعة من صباح الأحد أن يحجر نفسه في فندق”، مضيفا أن أولئك الذين يصلون من هذه الدول قبل هذا التاريخ سيتعيّن عليهم أن يحجروا أنفسهم في منازلهم وأن يجروا اختبار تفاعل البوليميراز المتسلسل “بي سي آر” في اليوم الثاني لوصولهم واختبارا ثانيا مماثلا بعد ستة أيام من الأول.

وأوضح وزير الصحّة أن قرار إخضاع الآتين من هذه البلدان إلى بريطانيا سيسري بمفعول رجعي إذ “سنطلب من كل شخص وصل من أحد هذه البلدان خلال الأيام العشرة الماضية إجراء اختبارات تفاعل البوليميراز المتسلسل”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *