سياسة

“الأسد الإفريقي 2022”.. زيارة إعلامية لمركز العمليات بأكادير

قام عدد من الصحافيين، يمثلون وسائل الإعلام الوطنية والأجنبية، اليوم الأربعاء بأكادير، بزيارة لمركز العمليات متعدد الجنسيات لتمرين “الأسد الأفريقي 2022″،في نسخته الـ18، التي تجرى وفقا للتعليمات السامية لجلالة الملك، القائد الأعلى ورئيس أركان الحرب العامة للقوات المسلحة الملكية.

وبهذه المناسبة، أشار اليوتنان كولونيل زهير الحمداني، إلى أن تمرين “الأسد الأفريقي 2022″، الذي يطفئ شمعته الـ18 هذا العام، يسجل مع مرور الوقت تقدما ملحوظا، ويساير المستجدات من أجل تحقيق الأهداف المتوخاة، خصوصا التداريب العسكرية المشتركة.

وأبرز المسؤول العسكري، بأن مركز العمليات متعدد الجنسيات بأكادير، مكلف بالتخطيط وقيادة العمليات المشتركة، وكذا التنسيق بين جميع المكونات، من أجل إنجاح المهام المنوطة بتمرين “الأسد الإفريقي 2022″.

من جانبه، قال الكولونيل مايك كينلي عن الجيش الأمريكي، إن الهدف من هذه المناورات يتمثل في تطوير العمل المشترك التقني والعسكري بين القوات المسلحة الملكية المغربية وبين الدول المشاركة، وأيضا تعزيز التعاون والخبرات العسكرية بين الجيش الأمريكي ونظيره المغربي.

ويعتبر”الأسد الإفريقي” الذي انطلقت نسخته الـ18 الإثنين الماضي على مستوى القيادة العليا للمنطقة الجنوبية بأكادير، تمرينا عسكريا مشتركا تنظمه القوات المسلحة الملكية والقوات الأمريكية كل عام.

وتعرف نسخة 2022 مشاركة عشرة بلدان إفريقية ودولية، بما فيها المغرب والولايات المتحدة الأمريكية، فضلا عن حوالي 20 ملاحظا عسكريا من بلدان شريكة في مناطق أكادير وبنجرير والقنيطرة والمحبس وتارودانت وطانطان.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.