بيبل

عطية يعتزل السوشيال ميديا بسبب فتاة المنصورة

خلقت تعليقات الداعية المصري مبروك عطية بخصوص واقعة ذبح طالبة مصرية على  يد زميلها بكلية المنصورة، جدلا واسعا على مواقع التواصل الاجتماعي، ما دفعه لمقاطعة السوشيال ميديا بشكل نهائي.

وقال عطية في بث مباشر سابق حول الواقعة: “المرأة والفتاة تتحجب عشان تعيش، وتلبس واسع عشان متغريش، لو حياتك غالية عليكي اخرجي من بيتك بقفة، لا متفصلة ولا بنطلون ولا شعر على الخدود، عشان وقتها هيشوفك اللي ريقة بيجري ويقتلك”.

وانتقد نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي، تصريحات عطية بشدة، معتبرين أنه يبرر تصرف الجاني الذي أقدم على إنهاء حياة زميلته.

وأمام الهجوم الشرس الذي قاده رواد السوئيال ميديا وجمعيات حقوق النساء، اضطر عطية لإعلانه عزمه الابتعاد عن هاته المنصات قائلا:”ربما يكون الأخير بالجمهور، وسميته باللقاء الأخير، ولهذا وجبت الإجازة وقد أعود أو لا أعود”.

ونفى عطية في فيديو لاحق، أنه كان يقصد الإساءة لطالبة المنصورة أو منتقدا خروجها من منزلها قبل مقتلها بدون حجاب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.