فن

“السيكتور” يتسبب بفوضى في مدينة فاس والجمهور يطالب باسترجاع أمواله

حج العشرات من ساكنة مدينة فاس الأحد إلى سينما ميغاراما، قصد مشاهدة عرض الفنان الجزائري عبد القادر السيكتور، الذي كان من المقرر تقديمه في حدود الساعة السابعة، ليتفاجؤوا بعدم حضوره في الموعد المحدد.

وشهدت أبواب السينما، احتقان العشرات من الناس الوافدين، الذين اقتنوا تذاكرهم بـ300 درهم بالنسبة لـ”VIP” وبـ 200 درهم  و150 درهم حسب الفئة، الذين طال انتظارهم لوصول السيكتور وانطلاق العرض المنتظر، في غياب توضيح من المسؤولين على العرض، وعدم تنظيمهم لمداخل السينما.

وقال محمد أحد الحاضرين في تصريح لجريدة “مدار21” إنني أنتظر هذا العرض منذ شهر، اقتنيت التذكرة من الأنترنيت لأحضر الأحد على الساعة السابعة مساء، قبل أن أتفاجأ بتأجيل العرض كل نصف ساعة تقريبا، وإحضار فرقة عساوة لإسكاتنا.

وطالب العديد من الوافدين على السينما، باسترجاع أموال تذاكرهم، بسبب عدم الوفاء بالتزام  الجهة المنظمة بموعد العرض المقرر في السابعة مساء، مما خلف فوضى عارمة بالمكان.

وحل رجال الأمن بعين المكان فور علمهم بالواقعة، للتدخل وإنهاء التجمهر الكبير والتحقيق في المسألة، قبل أن يتبين أن سبب تعطيل العرض، تأخر وصول الطائرة التي كان على متنها عبد القادر.

وبعد ساعات من الانتظار، حل السيكتور بمسرح ميغاراما في الساعة العاشرة والنصف، لتقديم عرضه الذي دخل في إطار جولة فنية بالمغرب قادها من مدينة طنجة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.