فن

مهيرة عبد العزيز: لهذا تحولت إلى التمثيل والإعلامي مُسيّج بطابع الجدية

قررت الممثلة والإعلامية الإماراتية مهيرة عبد العزيز الهجرة من المجال الإعلامي إلى ميدان التمثيل بعد سنة ونصف من التدراس والتفكير، معتبرة أن اتخاذ هذا القرار لم يكن بالسهل، خاصة وأنها امتهنت مهنة التقديم لأزيد من 10 سنوات، تدرجت خلالها بمختلف الأقسام.

وصرحت مهيرة في هذا الصدد، لجريدة “مدار21” أن اتخاذها قرار التحول من مجال الإعلام إلى التمثيل، لم يكن سهلا، بل كان من أصعب القرارات التي اختارتها، خاصة وأنها استمرت فيه لما يزيد عن الـ10 سنوات، وتعرف الجمهور العربي عليها لأول مرة من خلاله.

وقالت مهيرة: “كان علي أن أتخذ هذا القرار لأن مجال التمثيل يتيح لك فرصة تجسيد مختلف الأدوار، فالجمهور يتقبلك في جميعها سواء بدور قاتلة أو مجرمة، عكس الإعلام الذي يضعك عادة في قالب الجدية، خاصة في حالتي إذ كان يصعب على الناس تقبل تصرفاتي وأرائي خارج إطار المعتاد عليه، سواء في تجربتي مع البرامج الاقتصادية أو السياسة، أو حتى في برنامج كلام نواعم.

وأضافت مهيرة أن هذا القرار أخذ منها سنة ونصف من التفكير والتخطيط، ودفعها للحصول على دورات تكوينية في التمثيل، ومرافقة أساتذة مختصين في المجال.

وأشارت عبد العزيز إلى أنها تتمنى أن تؤدي في مسارها الفني الأعمال التي تقدم السير الذاتية، خاصة سيرة الفنانة الراحلة فاتن حمامة، وسعاد حسني، في حين تطمح للوقوف إلى جانب الممثلة المصرية يسرى وكذلك منى واصف، أما عالميا فاختارت ميريل ستريب.

وتخوض الإعلامية والممثلة الإماراتية مهيرة عبد العزيز، تجربة جديدة من خلال مسلسل تاريخي عن السيرة الهلالية، الذي يجري حاليا تصوير مشاهده بمدينة مراكش.

وكشفت مهيرة في هذا الصدد، أنها تجسد في هذا العمل التاريخي الذي يتكون من 8 حلقات دور خضرة الشريفة خلال مرحلة شبابها، وفترة أمومتها.

ويجمع المسلسل المذكور، المقرر بثه عبر إحدى المنصات العالمية، ثلة من نجوم الوطن العربي، من السعودية والبحرين، وتونس، والمغرب، والإمارات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.