صحافة وإعلام

مراسل الجزيرة بالمغرب لـ”مدار21″: مانزال تحت هول الصدمة.. واغتيال أبو عاقلة غير مقبول

قال مراسل الجزيرة بالمغرب، عبد المنعم العمراني، إنه مازال وزملائه تحت هول صدمة اغتيال الصحفية شيرين أبو عاقلة، مراسلة شبكة الجزيرة في فلسطين، “التي قُتلت بدم بارد وبشكل جبان حينما كانت تؤدي عملها في جنين بالأراضي الفلسطينية المحتلة”.

واعتبر العمراني، في تصريح لجريدة “مدار21” الإلكترونية، أن اغتيال الصحافية شيرين أبو عاقلة، أمرا غير مقبول،”لأنه عندما يتم اغتيال صحفيا ت، فذلك اغتال لحرية التعبير”، موجها في هذا الإطار رسالة تعزية لعائلتها وزملائها في القناة.

وأضاف مراسل الجزيرة في المغرب أن شيرين أبو عاقلة لم تكن تفعل أي شيء آخر سوى تأدية عملها، الذي كانت تمارسه منذ 24 سنة قضتها بصفتها مراسلة لقتاة الجزيرة بفلسطين، مشددا على أنها كانت تقوم بعملها بنزاهة ومهنية.

وأعلنت وزارة الصحة الفلسطينية، اليوم الأربعاء، عن مقتل الصحفية شيرين أبوعاقلة، وإصابة الإعلامي علي السمودي في جنين، لافتة إلى أن هذا الأخير في وضع مستقر.

وشهدت مراسم تشييع جثمان الصحفية شيرين أبو عاقلة حضور حشود غفيرة، إلى جانب زملائها وعدد من الشخصيات العامة الفلسطينية، وسط أصوات التكبيرات.

ويذكر أن شيرين أبو عاقلة من أوائل المراسلين الميدانيين لقناة الجزيرة، ولدت عام 1971 فى مدينة القدس المحتلة، درست في البداية الهندسة المعمارية في جامعة العلوم والتكنولوجيا في الأردن، ثم انتقلت إلى تخصص الصحافة المكتوبة، وحصلت على درجة البكالوريوس من جامعة اليرموك في الأردن.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.