دولي

البرلمان العربي يرحب ببيان مجلس الأمن المندد بهجمات الحوثيين ضد السعودية

رحب البرلمان العربي اليوم السبت، بالبيان الصادر عن مجلس الأمن الدولي، الذي ندد بهجمات ميليشيا الحوثي ضد السعودية ومنشآتها المدنية والتي تعكس إصرارها على رفض الدعوات إلى وقف إطلاق النار ، والإنخراط في العملية السياسية لعودة الأمن والإستقرار إلى اليمن.

وأكد البرلمان العربي في بيان “أهمية توقيت صدور هذا البيان الرئاسي عن مجلس الأمن، والذي يعكس دعما دوليا للجهود المقدرة التي تبذلها السعودية للوصول إلى حل سياسي شامل للأزمة اليمنية ووقف تدهور الأوضاع الإنسانية للشعب اليمني نتيجة ممارسات ميليشيا الحوثي الإرهابية وانتهاكها لكافة القوانين الدولية”.

وكان مجلس الأمن الدولي قد دعا في بيان صدر بإجماع أعضائه الأربعاء الماضي إلى “وقف التصعيد في اليمن من قبل جميع الأطراف، بما في ذلك الوقف الفوري لتصعيد الحوثيين في محافظة مأرب”. ويشهد اليمن حربا بين القوات الموالية للحكومة ، ومسلحي الحوثي المتهمين بتلقي دعم إيراني ، والمسيطرين على محافظات بينها صنعاء منذ شتنبر 2014.

ويدعم تحالف عسكري عربي تقوده السعودية ، منذ مارس 2015 ، القوات الحكومية في مواجهة الحوثيين ، في حرب خلفت ” أزمة إنسانية حادة “، ونزوح نحو 3.3 مليون شخص بينما يحتاج 24,1 مليون شخص (أكثر من ثلثي السكان) ، إلى المساعدة وفقا للأمم المتحدة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *