مجتمع

عاجل.. سلطات الرباط تنتشل السيارة الغارقة في البحر وتحدد هوية الضحية

تمكنت سلطات العاصمة الرباط، قبل قليل، من انتشال السيارة التي غرقت في البحر بعدما سقطت من أعلى هاوية التل البحري الواقع على الطريق الساحلية الرابطة بين العاصمة وجماعة الهرهورة في عنق الجمل، وبداخلها جثة الشخص الذي كان على متنها لحظة وقوع الحادثة الجمعة الماضي.

وبحسب ما عاينته “مدار21″، فقد استطاعت السلطات تحديد هوية الرجل الذي كان على متن السيارة التي سقطت في البحر وكانت موضوع بحث منذ أسبوع من طرف سلطات المنطقة والوقاية المدنية وفرق الإنقاذ.

ويتعلق الأمر ، بحسب المعلومات التي تتوفر عليها الجريدة من مصدر أمني، بحارس عام بإحدى ثانويات الرباط البالغ من العمر 58 سنة، والاب لثلاثة أبناء،   فيما يزعم بعض الشهود على الواقعة بأن خلافا حادا نشب بينه وبين سيدة أخرى قبل أن يهم السائق إلى قيادتها بسرعة متهورة نحو الهاوية.

وإلى حدود كتابة هذه الأسطر، من عشية الأربعاء، تحاول السلطات إخراج الجثة من داخل السيارة التي جرى انتشالها قبل قليل، باستعمال مناشير كهربائية، وأدوات خاصة، بعدما كانت الوقاية المدنية قد جَرّت السيارة بواسطة شاحنة لإخراجها من قعر البحر بعد تحديد مكانها من لدن فرق غطاسين في منطقة عنق الجمل في كورنيش الرباط.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *