سياسة

هل اقترب موعد فتح السفارة الإسرائيلية بالمغرب؟

في ندوة أقيمت بالرباط، رفقة نظيره المغربي ناصر بوريطة في غشت الفارط، أعلن وزير الخارجية الإسرائيلي يائير لابيد، أن سفارة بلاده ستفتتح بعد شهرين، ورغم “الصمت المغربي”، إلا أن إعلان تعيين إسرائيل سفيرا لها بالمغرب يشير أن “الافتتاح قد اقترب”.

ووافقت لجنة التعيينات في لجنة الشؤون الخارجية الإسرائيلية على تعيين ديفيد غوفرين، سفيرا في المغرب، والذي كان قد عين مؤقتا ممثلا للديبلوماسية الإسرائيلية في الرباط.

وكتب غوفرين باللغة العربية على حسابه في موقع تويتر: “أتشرف أن أشارك متابعي وأصدقائي من جميع أنحاء العالم خبر تعييني كسفير رسمي لدولة إسرائيل بالمغرب”.

وأضاف: “أشكر بهذه المناسبة كل شركائنا بالمغرب وخارجه على مجهوداتهم لإرساء السلم والسلام. سوف نتابع عملنا للسير نحو تطوير العلاقات المشتركة لصالح البلدين الشقيقين”.

وفي نفس السياق، شارك عبد الرحيم بيوض، رئيس مكتب الاتصال المغربي بتل أبيب، أمس الاثين، في حفل أقيم بالعاصمة الإسرائيلية، كان من بين الحاضرين فيه جاريد كوشنر وإيفانكا ترامب وزعيم المعارضة الإسرائيلية ورئيس الوزراء السابق بنيامين نتنياهو.

وكان وزير الخارجية المغربي ناصر بوريطة قد أعلن عن زيارة مرتقبة لوزيري الدفاع والاقتصاد الإسرائيلين للرباط، والذي من المرتقب أن يتم فيها إعلان تفاصيل اتفاقيات جديدة بين البلدين.

يشار أنه ومنذ 2018، برز المغرب ضمن قائمة الدول العربية المرشحة لتوقيع اتفاقيات “سلام” مع إسرائيل، في إطار خطة الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب، التي كان مستشاره وصهره جاريد كوشنير عرابا لها.

وأفضت المساعي الأمريكية إلى إعلان إسرائيل والمغرب استئناف العلاقات الدبلوماسية بينهما في 10 دجنبر الفارط.

وفي 22 من الشهر ذاته، وقع رئيس الوزراء المغربي سعد الدين العثماني “إعلانا مشتركا” بين بلاده وإسرائيل والولايات المتحدة، خلال أول زيارة لوفد رسمي إسرائيلي أمريكي إلى الرباط.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *