رياضة

أفضل لاعب في كأس السوبر يكشف سر تتويج نهضة بركان باللقب على حساب الوداد

أكد الحارس المتألق لنهضة بركان، حمزة الحمياني، أن فوز فريقه مساء اليوم السبت بلقب كأس السوبر الإفريقية لم يكن سهل أمام بطل إفريقيا، الوداد الرياضي، مؤكدا أن التركيز كان “كلمة السر البرتقالية” للتفوق على الفريق البيضاوي رغم الضغط الكبير على زملائه.

وتوج نهضة بركان، بطل كأس الكونفدرالية الإفريقية، بلقب الكأس الممتازة لأول مرة في تاريخه مساء اليوم السبت على حساب الوداد، المتوج بلقب دوري الأبطال، بثنائية (2-0) في المباراة التي جمعتهما على أرضية المركب الأميري مولاي عبدالله بالرباط.

وتوج الحارس البركاني، حمزة الحمياني، بلقب أفضل لاعب في المواجه’ بعدما تألق في الدفاع عن نظافة شباكه، ولعبا دورا كبيرا في تتويج فريقه باللقب بعد تصديه لأكثر من محاولة ودادية حقيقة للتهديف.

وقال الحمياني عقب تتويج فريقه واختياره أفضل لاعب في اللقاء: “نشكر الله على توفيقه لنا للفوز في هذه المباراة، منذ بداية الاستعدادات للموسم ونحن نركز على هذه المباراة وأيضا على لقاءات البطولة الاحترافية”.

وأقر الحمياني في تصريحات تلفزيونية بصعوبة المباراة رغم الفوز بثنائية دون رد، وأوضح بهذا الخصوص “المباراة كانت صعبة للغاية، وكما تعرفون، المباريات النهائية دائما تلعب على جزئيات صغيرة، وأشكر جميع اللاعبين وأحييهم لأنه حافظوا على تركيزهم حتى نهاية المباراة”.

وتابع موضحا “خضنا المباراة بضغط كبير بعدما خسرنا المباراة الأولى في الدوري الاحترافي، لكننا استعدنا الثقة في المباراة الثانية ضد الجيش الملكي، حيث كانت انطلاقتنا الفعلية وحافظنا عليها في مباراة اليوم”.

وأهدى حارس الفريق البرتقالي، في خاتم تصريحاته، لقب كأس السوبر الإفريقية للجماهير البركانية وجميع مكونات النادي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.